الائتلاف يدعو السوريين بتركيا إلى "الحذر والحكمة"

أخبار ١٧ يوليو ٢٠١٦ |روزنة

ناشد الائتلاف الوطني السوري المعارض، اللاجئين السوريين في مختلف المدن التركية، "الحذر واليقظة" في التعاطي مع الأحداث الحالية التي تمر بها تركيا، مشيراً إلى أنه يتابع مع الجهات المعنية لتوفير أقصى درجات الحماية للسوريين.

وجاء في بيان للائتلاف، يوم الأحد، "إلى السوريين المقيمين في تركيا، يناشدكم الائتلاف في هذه الظروف الحرجة التي تمر بها تركيا، بالتحلي بأقصى مشاعر الحذر واليقظة والحكمة في التعاطي من الأحداث الحاصلة ومع ردود الفعل الفردية، والتي قد تستهدف الوجود السوري في تركيا".

وأكد الائتلاف، أنه "يتابع تواصله مع الجهات المعنية التركية لاتخاذ كل الاجراءات اللازمة لتوفير أقصى درجات الحماية لكل المواطنيين سوريين وأتراك"، مضيفاً أن "استقرار تركيا يخدم قضيتان ويسهل علينا العيش فيها كلاجئين".

وأقدمت مجموعات من المواطنين الأتراك منذ مساء أمس السبت، في مدتني أنقرة وقونية، على إحراق ونهب محلات السوريين فيها، مع تجديد الدعوات للهجوم مرة أخرى عليهم، وفقاً لما نقل ناشطون عبر مواقع التواصل الاجتماعي.

ووفقاً للناشطين، فإن عدداً من السوريين تلقوا طعناً بالسكاكين، رغم تواجد الشرطة في المكان والتي لم تحرك ساكناً،وأن "المتظاهرين استغلوا حالة التوتر والأجواء المشحونة التي تعيشها البلاد جراء عملية الانقلاب التي حدثت الجمعة، للقيام بمثل هذا الفعل".

وطالب العديد من السوريين عبر وسائل التواصل الاجتماعي، "بتدخل إعلامي ورسمي تركي عاجل للحيلولة دون تطور الأمر".

يمكنكم الاستماع للبث المباشر عبر الضغط (هنا)