"الجيش الحر": أوباما خدعنا.. وترامب أمام اختبار!

أخبار ١٠ يناير ٢٠١٧ |روزنة

قال المتحدث باسم "الجيش السوري الحر" أسامة أبو زيد، إن الرئيس الأمريكي باراك أوباما، "قدم لنا آمالاً مزيفة"، وتساءل فيما إذا كان الرئيس الأمريكي المنتخب دونالد ترامب، سيتحالف مع النظام السوري.

وأوضح أبو زيد، في تصريحات لشبكة (CNN)، نشرت اليوم الثلاثاء، أن "أوباما أعطانا آمالاً مزيفة، حيث كان يعطينا وعوداً في الوقت الذي كان يوقع فيه اتفاقات نووية مع إيران".

وحول ترامب، سأل أبو زيد "هل سيتحالف الرئيس الأمريكي الجديد مع ديكتاتورية متحالفة مع إيران وروسيا ضد الشعب السوري"، في إشارة منه إلى النظام السوري، معرباً عن أمله بـ "إدارة أمريكية مختلفة مع تولي ترامب الحكم".

إقرا أيضاً: تعرف على رئيس أميركا الجديد.. وموقفه من القضية السورية..

وسيتولي ترامب رئاسة الولايات المتحدة الأمريكية اعتباراً من الـ 20 من كانون الثاني الجاري، وأشار سابقاً إلى أن أولوياته في سوريا ليست إسقاط النظام السوري، وإنما محاربة تنظيم الدولة الإسلامية "داعش".

وهدَّد أوباما عام، 2012 بشن ضربات عسكرية ضد النظام السوري بحال استخدم أسلحة كيماوية وتجاوز ما أسماه "الخط الأحمر"، غير أن أوباما لم ينفذ تهديده، كما أعلن أنه غير نادم على تراجعه عن التهديد.

كما لم تستجب الإدارة الأمريكية الحالية لطلبات تزويد "الجيش الحر" بأسلحة نوعية مضادة للطائرات لصد هجمات الطيران الحربي لجيش النظام على المدن، كما رفضت تلك الإدارة إقامة منطقة آمنة يطبَّق عليها حظر طيران شمال سوريا.

يمكنكم الاستماع للبث المباشر عبر الضغط (هنا)