انفجار عبوة ناسفة في الدانا بريف إدلب

أخبار ١٢ فبراير ٢٠١٧ |روزنة

ضرب انفجار عبوة ناسفة، اليوم الأحد، حياً سكنياً في بلدة الدانا بريف إدلب الشمالي، ما أوقع عدداً من الجرحى المدنيين، كما سقط ضحايا مدنيون جراء قصف روسي على ترملا بريف إدلب الجنوبي.

وقال مراسلنا في إدلب، يمان العبود، إن "4 أشخاص أصيبوا بجروح متفاوتة فضلاً عن دمار في منازل وممتلكات جراء انفجار عبوة ناسفة تزن نحو 10 كيلو غرام في بلدة الدانا"، لافتاً إلى أنه "لم تعرف بعد الجهة المسؤولة عن التفجير".

ومن جهة ثانية، ارتفعت حصيلة ضحايا القصف الصاروخي الروسي على بلدة ترملا بريف إدلب الجنوبي، أمس السبت، لتصل إلى 4 قتلى وعدد من الجرحى، وفق مراسلنا.

إقرأ أيضاً: "درع الفرات" تدخل الباب.. وجيش النظام يسيطر على تادف

ونقل مراسلنا عن أهالي قولهم إن "الصاروخين العنقوديين الروسيين ربما كانا يستهدفان مقرات تابعة لتنظيم جند الأقصى على أطراف ترملا غير أنهما سقطا على منازل لمدنيين".

كما قتل مدني وأصيب آخرون بجروح، أمس السبت، نتيجة استهداف مدفعية جيش النظام قرية سفوهن في جبل الزاوية بريف إدلب، علماً أن القرية لا تحوي أي مقر أو مبنى يتبع لإحدى فصائل المعارضة.

وتشكل شمال سوريا مؤخراً، كيان جديد تحت مسمى "هيئة تحرير الشام"، وضم "جبهة فتح الشام، جبهة النصرة سابقاً"، وحركة نور الدين زنكي ولواء الحق وجبهة أنصار السنة وجيش السنة.

يمكنكم الاستماع للبث المباشر عبر الضغط (هنا)