علوش يهدد بـ "حرب شاملة" رداً على خروقات النظام

أخبار ٢٠ فبراير ٢٠١٧ |روزنة

 هدّد رئيس وفد المعارضة المسلحة في مفاوضات أستانة، محمد علوش، بالرد عبر "حرب شاملة" على خروقات جيش النظام السوري لوقف إطلاق النار، كما لفتت فصائل معارضة إلى أن القصف المتزايد الذي يشنه جيش النظام "يُجهز على فرص الحل السياسي".

وأوضح علوش في تصريحات لوكالة (رويترز)، أمس الأحد، أن "فصائل المعارضة التي وقعت اتفاقاً لوقف إطلاق النار بهدف إنهاء قصف المدنيين على استعداد للعودة إلى حرب شاملة"، وحذَّر قائلاً "إن عدتم للحرب عدنا وإن عدتم للسلم عدنا".

إقرأ أيضاً: "مجزرة" في القابون.. والنظام يمنع نزوح الأهالي لمناطق سيطرته

بدورها، قالت الفصائل المعارضة المشاركة في وفد أستانة، في بيان لها إن "ما يجري يُعطي الحق للفصائل الثورية بالرد المفتوح على كل اعتداء يجري من قبل النظام وحلفائه على الشعب السوري".

وكثَّف جيش النظام مدعوماً بالطيران الحربي الروسي، في الأيام الماضية، من هجمات برية وعمليات قصف مدفعي وجوي على مناطق في مقدمتها درعا والقابون بدمشق، ما أوقع عشرات القتلى والجرحى المدنيين.

إقرأ أيضاً: درعا.. طيران النظام يقتل عائلة كاملة بينهم رضيع

وشهد اتفاق وقف إطلاق النار الساري منذ 30 كانون الأول الماضي خروقات عدة، في وقت تسعى روسيا وتركيا وإيران بمشاركة الأردن والأمم المتحدة لتثبيت الاتفاق، فيما عبرت الأمم المتحدة عن تخوفها من انهياره وأعربت عن عدم تفاؤلها بحل قريب في سوريا.

ويأتي ذلك بالتزامن مع التحضيرات لإطلاق الجولة الرابعة لمفاوضات جنيف بين النظام السوري والمعارضة، يوم الخميس المقبل، في ظل تحفظ المبعوث الأممي ستافان دي ميستورا حول إمكانية نجاح المفاوضات.

يمكنكم الاستماع للبث المباشر عبر الضغط (هنا)