الأمم المتحدة تكشف عن "حل" للمهجرين السوريين!

أخبار ٢١ فبراير ٢٠١٧ |روزنة

قال المفوض السامي للاجئين في الأمم المتحدة، فليبو غراندي، إن أحسن حل للمهجرين داخل سوريا هي العودة إلى ديارهم، ويكون ذلك عبر "السلام"، الذي يتيح إعادة بناء البيوت التي دمرت.

وأضاف غراندي، في تصريحات لـ (DW) الألمانية، نشرتها اليوم الثلاثاء، أن "من الواضح أن أحسن حل لعدد المهجرين داخل سوريا هي العودة إلى ديارهم، ولن يقدروا على ذلك إلا إذا تم إعادة بناء بيوتهم".

وتابع "رأيت الكثير من الدمار خلال زيارتي إلى سوريا.. وإعادة البناء ليست ممكنة إلا بحلول السلام.. إذن ذلك هو الجهد الذي يجب على المجتمع الدولي أن يركز عليه".

إقرأ أيضاً: الأمم المتحدة غير متفائلة بحلٍّ قريب في سوريا

وأردف المسؤول الأممي، "نحن المنظمات الإنسانية نشعر بنوع من التشجيع عندما نعلم بوجود محادثات حول السلام، حتى ولو أنّ من السابق لأوانه الجزم فيما إذا كانت تلك المحادثات ستُكلل بالنجاح، لكن السلام هو المفتاح".

وتقدر إحصاءات أممية عدد النازحين داخل سوريا هرباً من القصف الجوي والعمليات العسكرية، بأكثر من 8 ملايين شخص، في وقت لحق دمار كبير بالأبنية السكنية في عدة مناطق نتيجة القصف وبخاصة من طيران جيش النظام الحربي.

وسبق أن أعرب الأمين العام الجديد للأمم المتحدة، أنطونيو غوتيريس، عن عدم تفاؤله بإيجاد حل قريب في سوريا، لافتاً إلى أن السلام في سوريا سيكون ممكناً في حال اقتنعت الأطراف أنها لن تحقق "نصراً عسكرياً".

ومن المقرر أن تنطلق يوم الخميس المقبل جولة جديدة من مفاوضات جنيف بين النظام السوري والمعارضة برعاية أممية، وسيجري بحث مسألتي الدستور الجديد لسوريا والانتخابات.

يمكنكم الاستماع للبث المباشر عبر الضغط (هنا)