النظام السوري يتهم تركيا بقصف جيشه في منبج

أخبار ١٠ مارس ٢٠١٧ |روزنة

أكد مصدر عسكري في جيش النظام السوري، مقتل وجرح عدد من جنود النظام جراء قصف تركي بالأسلحة المدفعية والصاروخية على نقاط لقوات النظام في ريف منبج شرقي حلب، أمس الخميس. 

ونقلت وكالة "سانا" الرسمية، عن المصدر قوله إن القصف استهدف مواقع لجيش النظام و"القوات الرديفة" بريف منبج الغربي، معتبراً أن هذا القصف التركي على أراضي سوريا "ما هو إلا محاولة لوقف النجاحات والتقدم الذي يحرزه الجيش في حربه ضد التنظيمات الإرهابية".

اقرأ أيضاً: جيش النظام يسيطر على محطة مياه رئيسية شرقي حلب

وأفادت وكالة "سبوتنيك"، بسقوط عدد من القتلى والجرحى من عناصر حرس الحدود في جيش النظام، جراء قصف الجيش التركي وقوات "درع الفرات" بالمدفعية الثقيلة مواقع للحرس في منطقة بلدة عريما الواقعة بالريف الغربي لمنبج.

وجدد وزير الخارجية التركي مولود جاويش أوغلو، أمس الخميس إصرار بلاده على ضرب عناصر "وحدات حماية الشعب" الكردية، في حال استمرار بقائهم في مدينة منبج.

وقال جاويش أوغلو في تصريحات نقلتها وكالة "الأناضول": "هدفنا بعد الباب هو مدينة منبج، وصرّحنا سابقاً أننا سنضرب (الوحدات الكردية) في حال وجدنا عناصرها فيها عندما نصل إليها".

وكان رئيس إدارة العمليات في هيئة أركان القوات المسلحة الروسية سيرغي رودسكوي، أعلن دخول قوات النظام السوري إلى المناطق التي تسيطر عليها "وحدات الحماية" بدءا من الجمعة 3 آذار، وهي المناطق المحاذية لمناطق فصائل "درع الفرات".

قد يهمك.. واشنطن تعزز من تواجدها العسكري في سوريا

كما أعلن "البنتاغون"، في وقت سابق من الأسبوع الحالي، أن عسكريين أميركيين انتشروا في سوريا قرب مدينة منبج ، رافعين العلم الأمريكي على آلياتهم "تفادياً لوقوع معارك بين مختلف القوات الموجودة في المنطقة".

 يمكنكم الاستماع للبث المباشر عبر الضغط (هنا)