القنيطرة.. إسقاط طائرة إسرائيلية بعد استهدافها قائداً في "الدفاع الوطني"

أخبار ٢١ مارس ٢٠١٧ |روزنة

أسقط جيش النظام السوري طائرة دون طيار إسرائيلية في القنيطرة قرب الجولان السوري المحتل، وذلك بعد استهداف الطائرة قيادياً في قوات "الدفاع الوطني" الموالية لجيش النظام.

وذكر المركز الإخباري التابع لوزارة الإعلام في حكومة النظام السوري أن سلاح الدفاع الجوي في جيش النظام أسقط أمس الاثنين طائرة دون طيار بعد دخولها الأجواء السورية، كما نشر صوراً، قال إنها للطائرة.

وأشار المركز إلى أن "الطائرة بدون طيار من طراز (سكاي لارك)، وزنها 7 كلغ تقريباً مع حمولة تصل إلى 1.2 كيلوغرام، هادئة لا يكاد يُسمع لها صوت، وتقدر تكلفة الطائرة الواحدة بنحو خمسين ألف دولار.

ويبلغ طول الطائرة متراً ونصف المتر، وعرضها ثلاثة أمتار، ولها قدرة على التحليق بين ساعة ونصف وثلاث ساعات، لمدى قد يصل لأربعين كيلومتراً، وفق المركز الإخباري.

إقرأ أيضاً: إسرائيل تهدد بتدمير الدفاعات الجوية لجيش النظام

وأكدت صفحات مقربة من النظام السوري على مواقع التواصل الاجتماعي، أن الطائرة الإسرائيلية استهدفت قيادياً في "الدفاع الوطني" في ريف القنيطرة قبل إسقاطها.

كما أكدت صفحة "الدفاع الوطني"، مقتل القيادي ياسر حسين السيد إثر استهداف سيارته على طريق خان أرنبة بواسطة طائرة إسرائيلية دون طيار.

وتأتي الحادثة بعد أيام قليلة من إعلان جيش النظام إسقاط طائرة حربية إسرائيلية بعد دخولها الأجواء السورية، فيما نفت إسرائيل إسقاط الطائرة وهددت بتدمير دفاعات جيش النظام الجوية في حال استهدفت المقاتلات الإسرائيلية مجدداً.

يمكنكم الاستماع للبث المباشر عبر الضغط (هنا)