"داعش" يهاجم مخيماً للنازحين على الحدود السورية العراقية

أخبار ٠٣ مايو ٢٠١٧ |آختين أسعد
هاجم عناصر تنظيم "داعش"، فجر اليوم الثلاثاء، مدنيين عراقيين فارين من الموصل في مخيم "رجم صليبي" على الحدود السورية العراقية، بسيارتين الأولى فجرت نفسها بين النازحين والثانية قامت بإطلاق النار على المخيم وانسحبت إلى الأراضي العراقية، بعد أن أخذت مجموعة من اللاجئين لا يزال مصيرهم مجهولاً بعد.

وذكر الهلال الأحمر الكردي، أن أكثر من عشرين لاجئاً عراقياً ونازحاً سورياً فقدوا حياتهم إثر استهداف تنظيم "داعش" لمخيم "رجم صليبي"، وأن هناك العديد من الجرحى في مشافي مدينة الحسكة حالة بعضهم حرجة.

اقرأ أيضاً.. الرقة: خطة لإزالة داعش في شهر واحد!

وفي السياق، تسلل عناصر من "داعش" صباح اليوم، إلى بلدة الشدادي شرق الحسكة، منطلقين من قرية العزاوي، وأظهر فيديو بثه ناشطون انتحارياً استهدف حاجزاً لقوات "الأسايش" الكردية عند مدخل الشدادي، فيما لم تعلن القوات الكردية بعد أي حصيلة لعملية التسلل والتفجير.



يذكر، أن مخيم "رجم صليبي" المؤقت، يبعد عن بلدة الهول 60كم، ويعد مركزاً لتجمع نازحي الرقة ودير الزور واللاجئين العراقين، وتقوم "الإدارة الذاتية" بتجميعهم في تلك النقطة ونقلهم إلى مخيمات "منطقة الجزيرة" بعد التأكد من بيناتهم وتأمين الخيام لهم.

يمكنكم الاستماع للبث المباشر عبر الضغط (هنا)