تحالف موالٍ للنظام السوري يهدد بقصف مواقع أمريكية

حمص
أخبار ٠٨ يونيو ٢٠١٧
هدَّد تحالف عسكري موالً للنظام السوري، أمس الأربعاء، بضرب نقاط عسكرية أمريكية في سوريا، وذلك رداً على الهجوم الذي شنه التحالف الدولي بقيادة الولايات المتحدة على موقع لقوات تابعة لجيش النظام قرب التنف.

وذكر تحالف "غرفة عمليات قوات حلفاء سوريا" في بيان له، نشره موقع (الإعلام الحربي المركزي) أن "القدرة على ضرب نقاط تجمع القوات الأمريكية في سوريا وجوارها متوفرة ساعة تشاء الظروف".

يأتي ذلك غداة قيام التحالف الدولي بشن ضربات على مواقع تابعة لجيش النظام السوري بريف حمص الشرقي قرب قاعدة التنف الخاضعة لسيطرة فصائل معارضة يدعمها التحالف.

وذكر التحالف أن الضربات دمرت قوات تضمنت دبابة ومدفعية ومنظومات مضادة للطيران وعربات محملة بالسلاح وأكثر من 60 جندياً، لافتاً إلى أنه على الرغم من التحذيرات السابقة، دخلت القوات الموالية للنظام السوري إلى منطقة لتخفيف التوتر تم الاتفاق عليها.

إقرأ أيضاً: روسيا وتركيا وإيران تؤجل محادثات أستانة5

وسبق للتحالف الدولي أن قصف الشهر الماضي قوات تابعة لجيش النظام السوري قرب التنف، كما ألقى التحالف الدولي قبل أيام، مناشير ورقية تحذر جيش النظام السوري والقوات الموالية له من التقدم باتجاه التنف.

ويعد معبر التنف الحدودي مع العراق قاعدة عسكرية تتجمع فيها فصائل معارضة تتبع لـ "الجيش السوري الحر"، وقوات أمريكية وبريطانية ضمن التحالف الدولي لمحاربة تنظيم الدولة الإسلامية "داعش".