الرقة.. أنباء عن مفاوضات حول خروج آمن لـ"داعش"

أخبار ١٠ يونيو ٢٠١٧
سيطرت "قوات سوريا الديمقراطية"، اليوم السبت، على حي جديد في مدخل مدينة الرقة الشمالي الغربي، بعد معارك مع مسلحي تنظيم "داعش"، في الوقت الذي وردت فيه أنباء عن وجود مفاوضات لتأمين خروج آمن لعناصر "داعش" من المدينة.

وقال قائد عسكري في "سوريا الديمقراطية"، لوكالة الأنباء الألمانية (د.ب.أ)،: "دخلت قواتنا صباح اليوم حي الرومانية مدخل مدينة الرقة الشمالي الغربي، بعد معارك عنيفة مع مسلحي داعش الذين حاولوا صد الهجوم مستخدمين الدراجات المفخخة والعبوات الناسفة".

وأعلن القيادي الذي لم تذكر الوكالة اسمه، مقتل أكثر من 10 مقاتلين من "داعش" ، بينما قتل وأصيب سبعة من  "قوات سوريا الديمقراطية".

اقرأ أيضاً: "يونيسف".. 40 ألف طفل محاصر في الرقة

وذكر ناشطون من الرقة، أن "وفداً من ديوان العشائر التابع لتنظيم (داعش) خرج مساء أمس من الرقة، واتجه إلى قوات سوريا الديمقراطية للتفاوض معهم لتأمين خروج آمن لعناصر التنظيم من المدينة باتجاه دير الزور".

إلا أن عضو مجلس محافظة الرقة المدني المحامي ابراهيم الحسن نفى لـ(د.ب.أ) "علمه بوجود وفد من ديوان العشائر وصل إلى بلدة عين عيسى للتفاوض لتأمين خروج امن لمقاتلي داعش".

ويعتبر حي الرومانية هو الحي الثاني الذي تسيطر عليه "قوات سوريا الديمقراطية" من الجهة الشمالية والغربية بعد سيطرتها أمس على حي  السباهية، وبذلك أصبحت على محور الطريق الغربي الذي يفصلها عن حي الدرعية أكبر أحياء المدينة الغربية.

قد يهمك: التحالف الدولي يقصف الرقة بـ "الفوسفور الأبيض"

وفي السياق، أعلن النظام السوري تقدم قواته في عمق الريف الغربي لمحافظة الرقة، واجتيازها الحدود الإدارية للرقة مع حلب، وأنها وسعت نطاق سيطرتها في منطقة ريف الرقة الغربي إلى نحو 500 كم مربع لتصل إلى تماس مع "قوات سوريا الديمقراطية".

وبدأت "سوريا الديموقراطية"، منذ مطلع تشرين الثاني الماضي حملة "غضب الفرات" لطرد تنظيم "داعش"من الرقة، وسيطرت خلالها على مناطق واسعة وقطعت طرق الإمداد الرئيسية للمقاتلين بالمدينة.