التحالف يُسقط مقاتلة للنظام السوري.. وموسكو تحذر

أخبار ١٩ يونيو ٢٠١٧
أكد التحالف الدولي لمحاربة تنظيم "داعش"، أمس الأحد، أنه أسقط طائرة حربية تابعة للنظام السوري بريف الرقة، مشيراً إلى أن الطائرة هاجمت مواقع قرب تجمعات لـ "قوات سوريا الديمقراطية"، قبيل إسقاطها.

وأوضح التحالف في بيان نشرته وسائل إعلام، أنه "في الساعة 18:43 ألقت مقاتلة سورية من طراز سوخوي-22 قنابل قرب مواقف لمقاتلي قوات سوريا الديمقراطية جنوبي الطبقة، وتم إسقاط هذه الطائرة فوراً من قبل مقاتلة أمريكية من نوع إف إيه 18 سوبر هورنت، وذلك وفقا للقواعد القتالية"، على حد تعبير البيان.

إقرأ أيضاً: انسحاب عضوين من الهيئة العليا المعارضة للمفاوضات

من جهته، أعلن جيش النظام السوري أن طيران التحالف استهدف إحدى الطائرات في منطقة الرصافة بريف الرقة أثناء تنفيذها مهمة قتالية ضد تنظيم داعش في المنطقة، ما أدى إلى سقوط الطائرة وفقدان الطيار.

وتعليقاً على الحادثة، دعا وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف الولايات المتحدة إلى "احترام وحدة الأراضي السورية والكف عن أي أفعال أحادية في سوريا".

قد يهمك: تخفيض أجور المكالمات حتى نهاية العيد

وسبق أن قصف التحالف الدولي مواقع لمقاتلين تابعين لجيش النظام السوري بريف حمص الشرقي، موضحاً أن القصف جاء بعد اقتراب جيش النظام ومقاتلين موالين له من قاعدة التنف التي تنتشر فيها فصائل معارضة تدعمها الولايات المتحدة.

وتتكون "قوات سوريا الديمقراطية" من تحالف مجموعات أبرزها "وحدات حماية الشعب" الكردية، وتخوض معارك ضد "داعش" للسيطرة على الرقة، بدعم من التحالف الدولي بقيادة أمريكا.