عشرة مليارات دولار كلفة استضافة السوريين في الأردن!

rasseen

أخبار ١٠ أكتوبر ٢٠١٧ |روزنة
أعلنت وزارة الخارجية الأردنية الثلاثاء أن كلفة استضافة اللاجئين السوريين فوق أراضي الأردن تجاوزت عشرة مليار دولار.

وقالت الوزارة في رسوم توضيحية نشرتها عبر صفحتها الرسمية على موقع التواصل الاجتماعي "تويتر" أنها تقدم ارقاماً توضح أعباء أزمة اللجوء السوري على الأردن منذ بداية الأزمة 2011 ولغاية العام الحالي.
وبحسب ما نشرت الخارجية الأردنية فإن تكلفة استضافة اللاجئين السوريين والأزمة السورية المباشرة على المملكة منذ بداية الازمة ولغاية العام الحالي 2017 بلغت حوالي عشرة مليارات و301 مليون دولار.
 
وأوضحت أن هذه المبالغ تشمل تكلفة التعليم والصحة ودعم الكهرباء والمياه والصرف الصحي واستهلاك البنية التحتية والخدمات البلدية والمواد والسلع المدعومة وخسائر النقل والعمالة غير الرسمية والتكلفة الأمنية؛ وكانت سنة 2015 الأعلى كلفة بمبالغ وصلت إلى مليار و988 مليون دولار أمريكي.
وذكرت وزارة الخارجية أن الكلفة التقديرية المباشرة لاستضافة اللاجئين السوريين والأزمة السورية المقدرة للعام 2017 بلغت حوالي 1,7 مليار دولار.

وبحسب البيانات التي اطلعت عليها روزنة فإن الكلفة الأعلى في 2017 تصرف على قطاع المياه والصرف الصحي حيث تجاوزت نصف مليون دولار؛ وتلاها القطاع الأمني بكلفة تجاوزت الـ 400 ألف دولار.
وكان وزير التخطيط الأردني عماد الفاخوري ابلغ السفيرة الأمريكية لدى الأمم المتحدة نيكي هايلي خلال زيارتها الأردن في 22 ايار الماضي ان المملكة بلغت "الحد الأقصى" في قدرتها على تحمل اعباء اللاجئين السوريين؛ وأكد "أهمية استمرار دعم الأردن وزيادة مستويات هذا الدعم لتمكين الأردن من الاستمرار بتقديم الخدمات للاجئين".

واستقبلت المملكة نحو 680 ألف لاجئ سوري فروا من الحرب السورية منذ 2011 ومسجلين لدى المفوضية العليا لشؤون اللاجئين التابعة للأمم المتحدة، يضاف إليهم بحسب الحكومة الأردنية، نحو 700 ألف سوري دخلوا الاردن قبل اندلاع النزاع. 
ويعتمد اقتصاد المملكة الأردنية إلى حد ما على المساعدات وخصوصا من الولايات المتحدة.