رياضيون سوريون خارج البلاد هرباً من الخدمة العسكرية

shamfm

رياضة ٠٢ يناير ٢٠١٨ |روزنة
 

منح رئيس النظام السوري بشار الأسد اعفاء من الخدمة العسكرية للاعب في منتخب كرة القدم السوري جاء ذلك خلال تكريمه للمنتخب في شهر تشرين الأول الماضي، بعد وصولهم إلى الملحق الآسيوي المؤهل لنهائيات كأس العالم في روسيا 2018.

ظاهرة الابتعاد عن الخدمة العسكرية والهروب منها لم تعد جديدة على الميادين الرياضية السورية، ولم يكن آخرها طلب لاعب المنتخب السوري لكرة القدم "أسامة أومري" من رئيس النظام السوري بإعفائه من الخدمة الاحتياطية العسكرية وتسريحه منها، الأمر الذي لاقى تجاوباً لدى الأسد وأوعز للمسؤولين في الاتحاد الرياضي العام بمتابعة الأمر وتسهيله بالتواصل مع قيادة الأركان العامة.

وجاء في تصريح للأومري لاعب الوسط في المنتخب السوري ونادي الوحدة الدمشقي؛ أدلى به لإذاعة شام إف إم المحلية يوم السبت الماضي عن انتظاره لقرار تسريحه من الخدمة العسكرية، لاستكمال إجراءات انتقاله لنادي قطر القطري في الفترة القريبة خلال فترة الانتقالات الشتوية، ويتصدر أومري ترتيب هدافي الدوري السوري بـ 9 أهداف، بعد نهاية منافسات الجولة 11 التي اختتمت يوم السبت الماضي.

وليس ببعيد عن نادي الوحدة الدمشقي؛ متصدر الدوري بالشراكة مع نادي الإتحاد الحلبي، والذي يتشارك معه أيضاً بقصة رحيل لاعبيه من أجل الخدمة العسكرية، حيث أتم لاعب وسط النادي الحلبي (ثائر كروما) إجراءات انتقاله إلى نادي الأنصار اللبناني على سبيل الإعارة لمدة نصف موسم، على أن يعود للنادي الحلبي الموسم القادم، وكان السبب في الانتقال هو استكمال مدة الفترة الزمنية المتبقية لـ (ثائر كروما) التي تسمح له بدفع بدل عن الخدمة العسكرية باعتباره مغترب عن سوريا.

ويقبل البدل النقدي إذا بلغت مدة الإقامة خارج القطر في دولة عربية أو أجنبية مدة لا تقل عن أربع سنوات وتبلغ قيمة البدل النقدي في هذه الحال مبلغ /8000/ دولار أمريكي.