تعرف على قصة "المجسّم المكسيكي" الذي سرق اهتمام متابعي المونديال (فيديو)

facebook

أخبار ٢٣ يونيو ٢٠١٨ |روزنة
على الأراضي الروسية حيث يجتمع عشاق المونديال العالمي، صنع مشجعون مكسيكيون الحدث وسرقوا الأضواء باصطحابهم مجسّم من الورق المقوى لمشجع مكسيكي يُدعى "خافيير" لم يستطع الحضور إلى روسيا لتشجيع منتخب بلاده.

 قصة خافيير شغلت الجماهير المتواجدة في المونديال والتي أتت من كل حدب وصوب، وحيثما كانت تتواجد الجماهير المكسيكية كانت تظهر عبارة "زوجتي منعتني من القدوم"، على مجسم خافيير، الذي ظل في بلاده، بينما أصدقاؤه ذهبوا إلى روسيا لمتابعة منتخب بلادهم في منافسات كأس العالم.
 
وكان يخطط خافيير المكسيكي مع أصدقاءه للسفر إلى روسيا بطريقة مبتكرة منذ أربع سنوات، وتحديداً منذ مونديال 2014، ولكنه لم يستطع السفر، مما دفع أصدقاءه لتشكيل مجسم ورقي على هيئة خافيير حتى يكون حاضراً في المونديال، وليقاسمهم مغامرتهم، بحسب ما يصف أصدقاءه عبر صفحتهم الخاصة الذين أسسوها في موقع التواصل الاجتماعي "فيسبوك" وحملت اسم "Ingue Su Matrushka".

 "صديقته لم تسمح له بالسفر معنا، لهذا سنأخذه في رحلتنا بعيداً"، هكذا كتب أحد أصدقاء خافيير على فيسبوك من خلال الصفحة التي دشنوها للحديث عن سفرهم ومغامرتهم التي أقدموا عليها.
 
 

اقرأ أيضاً..جدل تونسي كبير بسبب "قراءة الفاتحة" في المونديال (فيديو)

 وخلف هذا المجسم يخفي الأصدقاء مشروعاً كبيراً، فقبل أربع سنوات وخلال كأس العالم في 2014، تخيّل الأصدقاء أنفسهم سوياً في كأس العالم الحالية، فعملوا طيلة هذا الوقت على تجسيد الحلم، حينما توجهوا من المكسيك إلى روسيا على متن حافلة زينوها برسومات كاريكاتورية مجسّدين الثقافة المكسيكية، تاركين أعمالهم وراءهم وليخصصوا كل مدخراتهم على مدار السنوات الأربع الماضية، من أجل أن يتمكنوا من خلال هذه الشاحنة والتي أسموها (نعمة) من أخذهم إلى روسيا.

قد يهمك..جماهير المكسيك وصربيا أول المُعاقبين في المونديال..تعرف على السبب!

 وانطلق أصدقاء خافيير من المكسيك بحافلتهم في منتصف شهر أيار الماضي، وعبروا العديد من الدول ومنها ألمانيا وهولندا وبولندا، قبل أن يحطوا الرحال في روسيا عشية افتتاح المونديال، ومنذ انطلاق الرحلة من المكسيك كانوا يرفعون مجسّم صديقهم خافيير.