الرقة: سيدة ارادت انتشال جثة شقيقها المدفونة.. فكانت المفاجأة!

أسلوب حياة ٠٤ أغسطس ٢٠١٨
حاولت احدى السيدات من مدينة الرقة بالبحث عن جثة شقيقها والذي قتل أثناء المعارك في مدينة الرقة ضد تنظيم داعش، وبعد معرفة المنزل الذي دفن فيه، و وصول لجنة الطب الشرعي في المدينة حصلت مفاجأة غير متوقعة للجميع.

وقتل شقيق السيدة بعد اصابته بقذيفة هاون في الصدر، بينما تمكنت هي من الهرب، وذلك أثناء الاشتباكات التي دارت في المدينة ضد تنظيم داعش و الذي كان يسيطر عليها منذ عام 2015، حيث تم اعادة السيطرة على المدينة من قبل قوات سوريا الديمقراطية واعلان خروج داعش بالكامل منها في شهر تشرين الاول من عام 2017.

نشر موقع المجلس المدني في الرقة فيديو يظهر عمليات التنقيب عن جثث مجهولة في احدى منازل الرقة المهجورة.

وحسب الفيديو المنشور على اليوتيوب الخاص بالمجلس، فقد أكد الطب الشرعي وجود ما يقارب ال 30 جثة مجهولة مدفونة في نفس المنزل، ما صعب عمل فريق الطب الشرعي في الكشف عن هوية شقيق السيدة، وحسب الطبيب الشرعي فقد وجد ما يقارب 14 قبر موزعين في ارجاء المنزل
 
 
و أصرت السيدة على لون الثياب التي كان يرتديها شقيقها وهي ثوب بلون اللقهوة، مؤكدة مكان دفنه .

يشار إلى أن أهالي الحارات الشعبية كانوا يعملون على انجاز عمليات الدفن بشكل عشوائي لقتلى المعارك العسكرية من المدنيين نتيجة الحصار، و يقول المجلس المحلي للمدينة لا يزال هناك مناطق غير معروفة تم دفن الجثث فيها ايضاً، ومنها الحدائق.

و قام فريق المجلس  المدني في الرقة بانتشال 553 جثة من مقبرة جماعية في ملعب الرشيد لوحده، من اصل 9 مقابر جماعية تم العثور عليها في المدينة.
:الكلمات المفتاحية