عودة الحياة لإدلب مع بدء سريان الهدنة

البرامج تحويلة - روزنامة روزنة ٠٩ مارس ٢٠١٨ |محمد القاسم
انعكست الهدنة اليوم بين "هيئة تحرير الشام" و"جبهة تحرير سوريا" إيجاباً على حركة المدنيين وحال الطرقات في إدلب وريفها، بعد أن هدأت وتيرة الاشتباكات في الساعات الأولى من سريان الهدنة.
 
وقال مراسل "روزنة" في ريف إدلب "محمد القاسم": "كان لهذه الهدنة أثرها الإيجابي على حركة المواطنين في المدينة وريفها مع فتح الطرقات التي تربط الريف الشمالي بالريف الجنوبي".
 
واقتصادياً، أضاف: "تستمر معاناة الأهالي نتيجة ارتفاع أسعار المحروقات المتواصل بعد حالة من الاستقرار".
 
وتزامناً مع يوم المرأة العالمي، أقامت منظمة "شفق" بالتعاون مع جمعيات بمدينة إدلب معرضاً للنسيج وإعادة تدوير المواد بحضور النساء المشاركات، كما وأقام مركز "نقطة بداية" حفلاً تم من خلاله تقديم عدة نشاطات تظهر موقع المرأة في المجتمع وقدرتها على العطاء".
 
طبياً، تم افتتاح قسم لمعالجة مرض التلاسيميا في مستشفى أطمة الخيري، يقدم خدمات طبية للمرضى بشكل مجاني.

مزيد من المعلومات نسمعها من خلال المرفق الآتي:

 
 
 
 

الحلقات