رمضان يحتفظ بخصوصيته لدى السوريين

صور ٢٦ يونيو ٢٠١٦
للعام السادس على التوالي يعيش أهالي دمشق رمضان مختلف عن ما اعتادوا عليه قبل سنوات، لكن رغم كل التغييرات، لايزال لشهر رمضان أجواءه الخاصة. حيث تنشط فيه، بسطات "الناعم" والمعروك في زوايا مختلفة من العاصمة السورية، ومعها مشروبات العرق سوس والتمر هندي والجلاب. وبقي الدمشقيون محافظون على صناعة أجواء رمضان بتلك الأطعمة البسيطة، حيث وصل قرص الناعم لـ500 ليرة، ومع تضاعف أسعارها ما تزال تحظى باقبال كبير من قبل الأهالي.
:الكلمات المفتاحية