كبار السن.. وحيدون في دمشق

صور ٣١ يوليو ٢٠١٦
يعاني كبار السن في دمشق من فراغ اجتماعي، بعدما هجرهم أبنائهم إلى دول اللجوء في أوروبا وتركيا، حيث يصر أغلبهم على البقاء في منازلهم مهما كلفهم الثمن، فالخروج منه يعني لهم فقدان الأمان. أبو خالد يعيش وحيداً مع زوجته السبعينية، يقول لروزنة: "لدي ثلاثة شباب جميعهم تحت سن الثلاثين، أتحدث معهم بشكل مستمر على برنامج السكايب لمدة الساعة يومياً .. ثم نمضي بقية يومنا وحيدين". يحاول أبو خالد التخلص من الملل بلعب "طاولة الزهر" يومياً مع صديقه في الحارة.
:الكلمات المفتاحية