حملة الرقة تذبح بصمت تنال جائزة عالمية جديدة في الصحافة

روزنة 

  • الرقة

نالت صفحة "الرقة تذبح بصمت" جائزة "ماري كولفن" ضمن جوائز الصحافة البريطانية ، و التي تم الإعلان عنها مساء أمس الثلاثاء في العاصمة البريطانية لندن  . 

 

وكشف الناشط  "سرمد جيلاني" أحد مؤسسي الحملة "لراديو روزنة" أنه تم إبلاغهم بموضوع الترشيح للجائزة منذ بضعة أيام، لكن اللجنة طلبت بالتكتم على الخبر لضرورات أمنية " .

 

واعتبر أن فعالية توزيع جوائز الصحافة البريطانية يأتي لتفعيل و تنشيط العمل الصحفي  في سورية خاصة بعد أن تحول الخبر السوري ، إلى خبر روتيني ، و عابر . وبحسب الجيلاني فإن الترشيحات كانت لصحفيين من عدة جنسيات مختلفة فيما تم ترشيح كل من فريق حملة الرقة تذبح والناشطة الإعلامية "وعد الخطيب" من حلب " .

 

ورجح الجيلاني " أن السبب الأهم و الذي دعم حضور الحملة في هذه الفعاليات الصحفية  هو الفيلم الذي أنتجته "البي بي سي" و الذي رصدت فيه نشاط الحملة، وظروف عملها لافتاً أن هذه الجائزة هي الجائزة البريطانية الثانية التي تتلقاها الحملة هذا العام .

 

يشار الى أن "ماري كولفن" و التي تم إطلاق اسمها على الجائزة , هي صحفية أمريكية عملت في الصحافة البريطانية , و عنيت بتغطية الحروب ، و قتلت مع زميلها المصور الفرنسي "ريمي أوشليك" في سوريا أثناء وجودهما في حمص جراء قصف للنظام على حي "باب عمرو" حيث كانا متواجدين لتغطية حصار النظام للحي . 

 

 

هذا وتأسست حملة "الرقة تذبح بصمت" في شهر  نيسان عام 2014 من قبل مجموعة من نشطاء محافظة الرقة لتوثيق الانتهاكات التي يرتكبها تنظيم داعش  بحق الأهالي والمدنيين ، ولتسليط الضوء على محافظة الرقة المهمشة .

 

وحاز فريق "الرقة تذبح بصمت"، على الجائزة الدولية لحرية الصحافة لعام 2015، المقدمة من قبل لجنة حماية الصحافيين في المناطق الأخطر في العالم. 

 

 و تقدم حملة الرقة نفسها على أنها  صفحة إعلامية مدنية مستقلة لا تتبع لأي جهة عسكرية أو سياسية وتنقل الحقيقة بشكل حيادي ودون انحياز لأي طرف.

 

الكلمات المفتاحية: