سيدة سورية : لن أغادر أمريكا طالما ترامب رئيس

 في رحلة العودة من واشنطن الى قطر ، اعتقدت انها ستكون النهاية واني لن استطيع رؤية زوجي مجدداً مرة أخرى، هذا ما قالته السيدة نبيلة الحفار بعد وصولها للولايات المتحدة الأمريكية .

وفي متابعة راديو روزنة ل نبيلة الحفار ، بعد وصولها إلى الولايات المتحدة، أخبرتنا "عندما وصلت إلى منزلي في فيرجينيا ، طمأنت اصدقائي وأغلقت جوالي، واستغرقت في رحلة نوم طويلة من شدة الإرهاق الذي عانيته خلال أسبوع" .

 وأجبرت نبيلة في 30 من شهر كانون الثاني من عام 2017 ، إلى مغادرة الولايات المتحدة الأمريكية بعد وصولها إلى مطار دالاس ، وأعيدت عبر مطار دبي إلى  الدوحة .

وتابعت " تعاطف الأمريكيون معنا وتظاهروا لأجلنا شكل ذلك مفاجأة لنا وجدد ثقتنا بأن لا سلطة فوق سلطة القانون" .

خشيت نبيلة أن تطول مدة الأزمة، و لكن خبر تعليق المحكمة لقرار الرئيس الأمريكي دونالد ترامب ، جدد أملها بالعودة إلى الولايات المتحدة.

للمزيد أيضاً: سيدة سورية.. هذا مافعله بي الرئيس ترامب!

قررت السيدة السورية عدم مغادرة أمريكا مجدداً طالما لايزال ترامب رئيساً حسب قولها، مبررة قرارها بأن كل شيء غير مستقر في ظل قرارات ترامب المفاجئة ، وان امتلاك أوراق نظامية لا يعني أنه بات بإمكانك الدخول إلى أمريكا مجدداً 

وأوضحت نبيلة لراديو روزنة ،"كنا نعيش لحظات صعبة ، و حال سوريا غير مستقرة؛ خياراتنا محدودة؛ بالنسبة لي فأنا أملك فيزا دعوة لزيارة عائلتي في قطر، و في حال انتهت سأكون في ورطة، وفكرة أن يغادر زوجي أمريكا إلى الدوحة ليست سهلة له كطبيب يكمل اختصاصه في الولايات المتحدة كيف سيؤمن عملا أو جامعة في الدوحة، هذا صعب جدا".

ختمت نبيلة بشكر وجهته للجالية السورية في الولايات المتحدة الأمريكية ، و القاضي الفيدرالي جيمس روبرت ، و للشعب الأمريكي وساسته.

يذكر أن القرار الذي وقعه الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، الجمعة، يحظر دخول رعايا 7 دول مسلمة، هي : إيران والعراق وليبيا والصومال والسودان وسوريا واليمن، إلى الولاي المتحدة.

كما يحظر دخول كل اللاجئين مهما كان أصلهم لمدة 120 يوما، ولفترة غير محددة للاجئين السوريين.

 

الكلمات المفتاحية: