دير الزور.. مقتل عشرات المدنيين بغارات للتحالف الدولي

شنت طائرات التحالف الدولي غارات على مدينة دير الزور، ونقلت وكالة الأنباء الألمانية أن طائرات التحالف قامت بقصف على الحدود السورية العراقية راح ضحيته العشرات من المدنيين.

وقال مدير مرصد العدالة من أجل الحياة في دير الزور جلال الحمد، إنه ولليوم الثالث على التوالي تكثف القصف وتركز على ريف دير الزور كما شهدت المنطقة عملية إنزال في بادية الدغانيج".

وتابع الحمد في اتصال هاتفي مع روزنة قائلاً: إن اليوم والأمس شهد البوكمال قصفاً ذهب ضحيته من أبناء المدينة ونازحين من ريف حلب ونازحين من العراق.

وأضاف الحمد، أنه "هناك معلومات عن سقوط قتلى من عناصر التنظيم أيضا وهي معلومة لم نتأكد منها مئة بالمئة".

وأشار جلال الحمد، إلى أن قصف اليوم كان ضحيته عشرات الأطفال والنساء فيما تعرضت أيضا الحدود السورية العراقية للقصف ومدخل مدينة البوكمال وسيارات تابعة لتنظيم داعش تعرضت أيضاً للقصف.

وأضاف أن التحالف يسعى إلى استهداف آليات تابعة للتنظيم وسيارات ومواقع تابعة له وهذا يعطي مؤشراً أن هناك أهداف مهمة للجهة التي قامت بالاستهداف والتي يرجح انها التحالف الدولي.

وذكر الحمد، أن هناك عناصر مهمة يلاحقها التحالف لكن لا يمكن التأكيد أو التحدث عن وجود البغدادي أو معاونيه في دير الزور حيث معرفة هوية العناصر أمر صعب جدآ.

وأوضح الحمد أن التنظيم يمنع الاقتراب من أي موقع كما يبني حواجز بينه وبين المدنيين. وقال الحمد إن التطورات الأخيرة تشير إلى وجود شخصيات مهمة من التنظيم في محافظة دير الزور لكن لايعرف من بالضبط.

وقال مدير مرصد العدالة، ان على مايبدو وبعد فرار عناصر كثيرة من الرقة يتم تجميع عدد كبير منهم بعد طردهم من الموصل ومدينة الرقة السورية حتى اضطر التنظيم إلى بناء مخيم مؤقت قرب مدينة الميادين لوضع عائلاتهم فيه.

وأشار الحمد ان المعركة الاخيرة ستكون داخل مدينة دير الزور وهو الشئ المؤسف لأنه سيكون ضحيته الكثير من المدنين المحاصرين في حال لم تراعي قوانين الحرب وقانون.