داعش يتبنَّى تفجير مفخخة في مخيم للنازحين قرب الأردن

تبنّى تنظيم الدولة الإسلامية "داعش" تفجير سيارة مفخخة، مساء أمس الاثنين، في مخيم الركبان للنازحين بريف السويداء الجنوبي بمحاذاة الحدود الأردنية، ما أسفر عن سقوط قتلى وجرحى بينهم مدنيون.

وذكر مراسلنا حسام البرم في درعا، حسام البرم، أن "التفجير استهدف دورية لجيش أحرار العشائر خلال تواجدها في سوق المخيم، ما ادى الى مقتل عدد من المدنيين إضافة إلى جميع أقراد الدورية وبينهم القيادي أيمن البحير".

وذكر رئيس المكتب الاعلامي في لـ "جيش أحرار العشائر" محمد العدنان لـ روزنة أن "عدد القتلى غير معلوم بشكل دقيق بسبب وجود مفقودين ويقدر حتى الآن بـ 15 قتيلاً وعشرات الجرحى".

إقرأ أيضاً.. واشنطن: النظام السوري أحرق جثث المعتقلين في صيدنايا

وأعلنت وكالة (أعماق) نقلاً عن مصدر في "داعش" أن عناصر من التنظيم نفَّذوا الهجوم على مخيم الركبان.

وأشار العدنان إلى أن "التفجير جاء بعد سيطرة جيش أحرار العشائر على قرى كان يسيطر عليها التنظيم في منطقتي البادية والحماد"، لافتاً إلى أن "التنظيم يعتبر جميع سكان مخيم الركبان أهدافاً مشروعة باعتبارهم مرتدين".

يذكر أن مخيم الركبان تعرض خلال الفترة الماضية لعدة تفجيرات تبنى معظمها تنظيم "داعش"، واستهدف عدد منها دوريات لحرس الحدود الأردني قرب المخيم.

يمكنكم الاستماع للبث المباشر عبر الضغط (هنا)

الكلمات المفتاحية: