البوابير تعود للحياة في سوريا!

روزنة 

  • حمص
بعد ندرة توافر المحروقات بسوريا، وارتفاع أسعارها بشكل كبير إن وجدت، لجأ الأهالي إلى حلول بديلة، للاستمرار في نشاطاتهم اليومية، ومنها الطبخ. عاد "ببور الكاز" إلى المطبخ السوري، بعد تقاعده أواخر الثمانينات، فالكثير من سيدات المنازل، عدن للاعتماد عليه، كما جداتهنّ، فتكلفة تشغيل الببور، أوفر مما يتطلبه الغاز المنزلي. قبل مئة عام، تم اختراع الببور بالسويد، ثم انتقلت صناعته لبلدان أوروبية أخرى، ودخل سوريا، في أربعينات القرن الماضي.

الكلمات المفتاحية: