واشنطن ترد على تصريحات كردية حول الرقة

أخبار ٢٨ مارس ٢٠١٧ |روزنة

أكدت وزارة الخارجية الأمريكية، رداً على تصريحات من مسؤولين أكراد حول إمكانية انضمام الرقة للفيدرالية شمال سوريا، أن واشنطن لا تزال ترى أن من الضروري أن يقرر السوريون مستقبلهم.

وأوضحت الوزارة في بيان لها، نشرته وسائل إعلام، اليوم الثلاثاء، "سياستنا كانت وستبقى تقول بأن مستقبل سوريا يجب أن يحله السوريون بأنفسهم وفقاً لعملية الانتقال السياسي للسلطة والعملية الانتخابية".

إقرأ أيضاً: أصوات المعارك تصل مسامع أهالي حماة

وجاءت تصريحات وزارة الخارجية الأمريكية، تعليقاً على قاله الناطق باسم حزب "الاتحاد الديمقراطي" الكردي، خالد عيسى بأن "حزبه لا يستبعد انضمام مدينة الرقة بعد تحريرها إلى فيدرالية الشمال السوري".

وسيطرت "قوات سوريا الديمقراطية"، التي يشكل غالبها مقاتلون أكراد، أمس الاثنين على مطار الطبقة العسكري بريف الرقة، في إطار عملية "غضب الفرات" التي يدعمها التحالف الدولي، وتهدف لطرد تنظيم الدولة الإسلامية "داعش" من الرقة.

وأعلنت أحزاب وهيئات كردية، بمشاركة شخصيات عربية وسريانية، في آذار العام الماضي، إقامة نظام فيدرالي في مناطق يسيطر عليها أكراد شمال وشمال شرق سوريا، الأمر الذي رفضه النظام السوري وكذلك المعارضة.

يمكنكم الاستماع للبث المباشر عبر الضغط (هنا)